الرئيسية / الكتب والمؤلفات

الكتب والمؤلفات

الكتاب والقرآن - قراءة معاصرة

الكتاب والقرآن - قراءة معاصرة

Book1Newقدم الدكتور محمد شحرور في هذا الكتاب قراءة معاصرة، ونظرة جديدة للإسلام، تنطلق من خصائص اللسان العربي، ووقوفاً على الأرضية الفلسفية والمعرفية للقرن العشرين. وقد عرض وجهة نظر جديدة إلى الوجود والمعرفة والتشريع والأخلاق والجمال والاقتصاد والتاريخ، استنتجها حصراً من آيات الذكر الحكيم، آخذاً بعين الاعتبار شمولية الإسلام، التي جاءت من حنيفيته بالتشابه والحدود. لقد تبين أن العمود الفقري للعقيدة الإسلامية، هو قانون تغير الصيرورة (التطور)، حيث تكمن عقيدة التوحيد، وقانون تغير الأشياء. وانطلاقاً من هذه النظرة، وضع الدكتور محمد شحرور تعريفاً للإسلام وفقاً للآية الكريمة (إن الدين عند الله الإسلام)، وتوصل إلى وضع منهج جديد في أصول التشريع الإسلامي القائم على البينات المادية، وإجماع أكثرية الناس، وأن حرية التعبير عن الرأي وحرية الاختيار، هما أساس الحياة الإنسانية في الإسلام.

دراسات إسلامية معاصرة في الدولة والمجتمع

دراسات إسلامية معاصرة في الدولة والمجتمع

Book2Newقراءة معاصرة للمجتمع والدولة، من وجهة نظر التنزيل الحكيم، استعرض فيه الدكتور محمد شحرور نشوء الأسرة والأمة والقومية والشعب، من الناحية التاريخية، والفروق بينها. وحدد مفهوماً معاصراً للحرية والشورى، وصل به إلى أن الحرية والعلم توأمان، وأن التقنية أس العلم وجوهره، تماماً كما أن الديمقراطية أس الحرية وجوهرها. وأوضح، في قراءته لقوله تعالى (حتى يغيروا ما بأنفسهم)، أن داء العرب والمسلمين يكمن في الآبائية والاستبداد. وشرح أنواع الاستبداد العقائدية والفكرية والاجتماعية والمعرفية والاقتصادية والسياسية، من خلال شرحه للظاهرة الفرعونية والهامانية والقارونية، كما وردت في التنزيل الحكيم. وعرض في بيانه لآثار الاستبداد على علوم القرآن والفقه والحديث واللغة، إلى الجهاد (العنف واللا عنف)، إلى القصاص والعقوبات شكلاً ومضموناً، ووصل انطلاقاً من صدق قوله (ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها، ألم تعلم بأن الله على كل شيء قدير) إلى أن النسخ والإنساء لا يكون في الرسالة الواحدة، بل بين الرسالات المتتابعة. كل ذلك في قالب علمي متين، يركز على صدق الخبر القرآني من جهة، وعلى الدلالات اللغوية للألفاظ والمعاني في التنزيل من جهة أخرى.

الإسلام والإيمان - منظومة القيم

الإسلام والإيمان - منظومة القيم

Book3Newهناك دين واحد عند الله هو الإسلام، بدأ بنوح (ع)، وتنامى متطوراً متراكماً على يد النذر والنبوّات والرسالات، إلى أن خُتم متكاملاً بالرسول الأعظم محمد (ص). والإسلام هو دين الفطرة التي فطر الله الناس عليها، وهو منظومة المثل العليا، وهو العروة الوثقى، وهو الصراط المستقيم. الإسلام فطرة.. والإيمان تكليف. الإسلام يتقدم على الإيمان، إذ لا إيمان دون إسلام يسبقه يأتي قبله. المسلمون هم معظم أهل الأرض، وأما المؤمنون فهم أتباع محمد (ص). فإبراهيم (ع) أبو المسلمين، ومحمد (ص) أبو المؤمنين. من هذه الأسس ينطلق الدكتور محمد شحرور في هذا الكتاب، لفهم الفرق بين تعاليم الإسلام وتكاليف الإيمان، بدلالة الفرق بين الكتاب والفريضة والموعظة، وما يترتب عليه فهم جديد لقوانين الإرث وأنصبته. ومن هذه القواعد، وبدلالة الفرق بين العباد والعبيد، ينتهي الدكتور محمد شحرور إلى أن التنزيل الحكيم لم يعترف بالرق إطلاقاً ولم يُجزه، وإن كان قد ذكره ذاماً، كوضع قائم موجود. وإلى أن مُلك اليمين لا يعني الرق البتة، وإلى أن العلاقة بين الله والناس علاقة عبادية حرة، وليست علاقة عبودية استعبادية. ثم يخلص إلى أن العبادات تتجلى في كل حقول الحياة. ومن هذه المنطلقات يخلص الدكتور محمد شحرور إلى تعريف الكفر والشرك والإجرام والإلحاد. ويختم الدكتور محمد شحرور كتابه برأي في الإلام والسياسة، فيبيّن أن الإسلام، من حيث هو توحيد ومثل عليا إنسانية، غير قابل للتسييس. وأن محاولة البعض تسييس الإسلام، ومحاولة البعض الآخر أسلمة السياسة، أضاعت السياسة والإسلام معاً.

نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي – فقه المرأة (الوصية – الإرث – القوامة – التعددية – اللباس)

نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي – فقه المرأة (الوصية – الإرث – القوامة – التعددية – اللباس)

Book4Newيتحدث الكتاب عن مصداقية الرسالة المحمدية وخاتميتها، ونحن في بدايات القرن الحادي والعشرين. ولبيان هذه الخاتمية وعالميتها، بحث الدكتور محمد شحرور في مفاهيم الكينونة والسيرورة والصيرورة عند الكون والإنسان (كان/سار/صار). وخلص إلى أن التنزيل الحكيم كينونة في ذاته، وسيرورة وصيرورة لغيره، تتحرك مضامينه ومحتوياته مع تحرك السيرورة التاريخية والصيرورة المعرفية. على ضوء ذلك، حدد الدكتور محمد شحرور مفهوم السنة النبوية، واقترح أصولاً جديدة للفقه الإسلامي ولأدلة الاستنتاج، انطلاقاً من أن النبي (ص) قام بالصيرورة الإنسانية الأولى للتنزيل. طبَّق الدكتور محمد شحرور في هذا الكتاب ما وصل إليه من أصول، على فقه المرأة وآيات المواريث، فنتج لديه علم جديد للمواريث، يختلف عن السائد الآن في علم الفرائض. واتضح عنده أن التنزيل الحكيم لم يسوّ في الإرث بين الذكر والأنثى كأفراد، بل سوّى بين الذكور والإناث كمجموعات. كذلك بحث الدكتور محمد شحرور في الوصية والقوامة والتعددية ولباس المرأة.

تجفيف منابع الإرهاب

تجفيف منابع الإرهاب

Book5Newمواضيع إضافية تلعب دوراً أساسياً في صياغة قناعات العنف تحت عنوان الجهاد والقتال والشهادة.

   

  • وهل هناك شيء اسمه عمليات استشهادية؟

   

  • أم هي بدعة على الثقافة الإسلامية؟

   

هذه المواضيع هي الولاء والبراء والرِّدّة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومقاصد الشريعة التي تضمنها هذا الكتاب الذي حاول فيها الدكتور محمد شحرور إلقاء الضوء على هذه المواضيع مجتمعة، لا كلٍّ على حدة.

القصص القرآني: قراءة معاصرة - مدخل إلى القصص وقصة آدم - الجزءالأول

القصص القرآني: قراءة معاصرة - مدخل إلى القصص وقصة آدم - الجزءالأول

Book6New“القصص القرآني” تحليل جديد وعلمي لقصص الأنبياء.

يستهلّ المؤلّف المجلّد الأول بمقدّمة أساسية تطرح فلسفة للتاريخ من خلال قراءة القصص القرآني بمنهجيّة علمية توظّف المعارف المستجدّة في مجال العلوم الأنثروبولوجية والآثارية.

ويصل إلى نتائج تنفي التناقض بين القرآن والعلم،مخرجاً القصص من إطار السرد التاريخي إلى آفاق إنسانية ومعرفية.

ويفكّك المؤلّف العقلية التراثية التي تعاملت مع القصص، وينتقد اعتمادها على الأساطير البابلية والتوراتية وتغييبها لمبدأ البحث والسير في الأرض كمنطلق رئيسي في فهم التاريخ.

القصص القرآني: قراءة معاصرة- من نوح إلى يوسف- الجزء الثاني

القصص القرآني: قراءة معاصرة- من نوح إلى يوسف- الجزء الثاني

Book8New“”القصص القرآني” تحليل جديد وعلمي لقصص الأنبياء. يتابع المؤلّف في الجزء الثاني منه السير على طريق النبوات ليرى كيف تراكمت علوم النبوة ومعارفها، وكيف اكتشف الإنسان النار ودفن الموتى، ثم كيف تعلّم على يد نوح اجتياز الحواجز المائية، وعلى يد شعيب الوفاء بالكيل والميزان، وعلى يد يوسف ادخار محاصيل مواسم الخير لأيام القحط.

ويتابع السير على طريق الرسالات ليرى كيف تنوّعت الشرائع وتطوّرت من شرائع حدية إلى شرائع حدودية، مع ميل واضح إلى التسهيل والتخفيف؛ وكيف اختلفت الشعائر، من حيث الشكل، في صورتها التعبدية. فالصوم كان صوماً عن الكلام مطلقاً، وصار صوماً عن الطعام والشراب وملامسة النساء واجتناب الكلام البذيء والفاحش، والصلاة كانت دعاءً وذكراً، ثم أخذت شكلاً شعائرياً قياماً وقعوداً وركوعاً وسجوداً يشترط فيها الخشوع.

السنّة الرسولية والسنّة النبويّة: رؤية جديدة

السنّة الرسولية والسنّة النبويّة: رؤية جديدة

Bookn4Newتُطرح هذه الأيام شعارات “الإسلام الوسطي” و”الوسطية” و”الإسلام هو الحل”… لكنها تبقى شعارات ضبابية وعاطفية، يعمد أصحابها إلى توظيف الدين والسنّة النبوية خاصةً بما يخدم أغراضهم وأهدافهم.

بهذه الشعارات تقدّمت الحركات الإسلامية إلى الأمام من خلال صناديق الاقتراع. وهذا النجاح يضعها أمام مسؤوليات هائلة، فعليها أن تعلم أن كل فشل يصيب هذه الحركات سوف ينظر إليه أنه فشل للإسلام، وكما أنهم يعزون نجاحهم إلى الإسلام، فإن معارضيهم سوف يعزون فشلهم إلى الإسلام أيضاً.

يقدّم الكتاب قراءة معاصرة للسنّة بشقّيها: الرسولية والنبوية، بديلاً للمفهوم التراثي لها، الذي يفيد الاتباع والقدوة والأسوة والطاعة… ويفصّل المقامات المحمدية الثلاثة: الرسول – النبي – الإنسان. كما يقرأ مفاهيم العصمة والمعجزات وعلم الغيب والشفاعة، ونقد مفهوم الشافعي للسنّة، وكذلك مفهوم عدالة الصحابة.

الدين والسلطة - قراءة معاصرة للحاكمية

الدين والسلطة - قراءة معاصرة للحاكمية

Bookn5Newصدر حديثاً عن دار الساقي، بيروت، لبنان:

يتناول الباحث جدلية العلاقة بين الدين والسلطة انطلاقاً من مفهوم الحاكمية، مستعرضاً مراحل تطوّر هذا المفهوم بدءاً من الكتب الفقهية التراثية، مروراً بالإسلام السياسي المعاصر، وصولاً إلى الحركات السلفية الجهادية.

ويقدّم مفهومه المعاصر للحاكمية الإلهية التي يرى أنها تمثّل الميثاق العالمي الذي يمكن من خلاله تحقيق السلام في العالم. والولاء له هو ولاء للقيم الإنسانية، ويتجسّد من خلال احترامه لهذه القيم وتمسّكه بها والدفاع عنها من منطلق قناعة شخصية مبنية على الانقياد الطوعي للحاكمية الإلهية. ويرى أن هذا الولاء الديني الإنساني هو الرادع لكل من تسوّل له نفسه ممارسة الطغيان على الناس لسلبهم حرّياتهم، وهو الذي يمكنه أن يحقّق السلام العالمي الذي يحثّ عليه الدين الإسلامي.

يتابع شحرور في هذا الكتاب مشروعه النقدي التحديثي للفكر الإسلامي، مضيفاً لبنة جديدة إلى المنهج الذي يسعى من خلاله إلى إبراز عالمية وإنسانية الإسلام بوصفه رسالةً رحمانية، لا عقيدةً طاغوتية.

The Qur’an, Morality and Critical Reason

The Qur’an, Morality and Critical Reason

BookEThis book presents the work and ideas of the Syrian writer Muhammad Shahrur to the English-speaking world. Shahrur is at the moment the most innovative intellectual thinker in the Arab Middle East. Often described as the ‘Martin Luther of Islam,’ he offers a liberal, progressive reading of Islam that aims to counter the influences of religious fundamentalism and radical politics. Shahrur’s innovative interpretation of the Qur’an offers groundbreaking new ideas, based on his conviction that centuries of historical Islam, including scholarship in the traditional Islamic religious sciences, have obscured or even obliterated the Qur’an’s progressive and revolutionary message. That message is one that has endured through each period of human history in which Islam has existed, encouraging Muslims to apply the most contemporary perspective available to interpret the Qur’an’s meaning.

5 تعليقات / أسئلة

  1. الفواحش ما هي لان بين الفقهاء لخبطه كبري للعقل والروح ,, ارجوا الايضاح

  2. أسعد الله أوقاتكم
    سؤالي بهذا الخصوص هو بما أن الوجود تم خلقه قبل نفخة الروح تهيئة لها ، فكيف يمكننا وصف إنقضاء الزمكان فيه ، هل هو إفتراضي أو فعلي ، فمن المنطقي أن الإنسان هو اللذي يعده

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الرجاء من استاذنا الفاضل الدكتورمحمد اجابتي على السؤال التالي:
    ما المقصود بالمصيبه في الايه(ما اصابك من مصيبة فمن نفسك)
    والضر في الايه(وان يمسسك الله بضر فلا كاشف له الا هو).
    وهل هناك فرق بينهما ،ولماذا يكون الضر من الله والمصيبة من الانسان.

  4. عفاف عبدالله اليماني

    ارغب في شراء بعض الكتب فكيف يمكن ترتيب ذلك .

  5. الاخت عفاف
    يمكنك شرؤها من موقع جملون

اضف تعليق / سؤال:

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى