الرئيسية / الصفحة الحرة / البغاء لا يعني بالضرورة الدعارة – سامر إسلامبولي

البغاء لا يعني بالضرورة الدعارة – سامر إسلامبولي

جميع الآراء الواردة في هذا الموضوع تعبر عن رأي كاتبها، وليس بالضرورة أن تكون متوافقة مع آراء الدكتور محمد شحرور وأفكاره

البغاء لا يعني بالضرورة الدعارة

سامر إسلامبولي

{ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء إن أردن تحصناً} النور 33 إن مفتاح دراسة هذا النص يكون من خلال شرح المفردات التي قام عليها النص وهي: الفتاة، البغاء، التحصن.

إن كلمة (فتيات) في النص من كلمة (فتى) التي تدل حسب دلالة أصوات أحرفها بهذا الترتيب على فتح خفيف، ودفع خفيف منته بامتداد واستقامة على ذلك، وفي الواقع تدل على نشاط الإنسان في الحياة الاجتماعية من حيث الضعف والفتور، وعدم امتلاك القدرة والإرادة على اتخاذ القرار، والعيش على هذا النمط من الحياة التابعة لإنسان آخر قوي يملك الإرادة والقدرة. قال تعالى: {وقال نسوة في المدينة امرأة العزيز تراود فتاها عن نفسه} يوسف 30 وقال: {وقال لفتيانه اجعلوا بضاعتهم في رحالهم لعلهم يعرفونها…} يوسف 62 وقال: {فلما جاوزا قال لفتاه آتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصباً} الكهف 62 فالفتى هو الإنسان التابع لآخر في الحياة الاجتماعية والمسؤولية، يعيش ضمن دائرة لا يملك فيها القرار والإرادة نحو الخدم والمستخدمين بصورة عامة. فهم من طبقة اجتماعية متدنية على صعيد العلم أو الثقافة أو الاقتصاد، لذا لا يصح إطلاق كلمة (فتى أو فتاة) على الأبناء أبداً، لأن مصطلح (الفتيات) يطلق على النساء المتدنيات اجتماعياً مثل الإماء أو الخدم أو العاملات وما شابه ذلك، وينبغي التنبه لهذا الفرق الاصطلاحي لما يترتب عليه من أحكام مختلفة بين النساء ذوات المقام الاجتماعي الرفيع والوسط، والنساء ذات المقام الضعيف اجتماعياً. قال تعالى {يا نساء النبي لستن كأحد من النساء} الأحزاب 32 ونساء النبي هن من المقام الاجتماعي الرفيع المستوى، لذلك نجد لهن أحكاماً خاصة بهن. وكذلك نساء المؤمنين عامة فهن ذوات مقام اجتماعي وسط قال تعالى: {يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين} الأحزاب 59 لاحظ لم يأت في النص ذكر (الفتيات) لأن الحكم لا يتناولهن، وإنما هو خاص لسيدات المجتمع الرفيعة المستوى (نساء القادة والعلماء وكبار القوم) والنساء الحرائر عامة اللاتي يملكن القدرة والإرادة والاستقلال في اتخاذ القرار، ويتمتعن بحصانة اجتماعية من قبل آبائهم، أو إخوانهم، أو أزواجهم. لذلك فرق الشارع بين المقامات الثلاثة للنساء في الأحكام والعقوبات ،نحو عقوبة الضعفين لنساء النبي إذا مارسن الفاحشة {من يأت منكن بفاحشة مبينة يضاعف لها العذاب ضعفين} الأحزاب 30 وعقوبة الوسط للنساء عامة {ويدرأ عنها العذاب} النور 8، والعذاب هو عقوبة مئة جلدة، المذكور في نص حد الزنا، ونصف عقوبة للفتيات ومن هن بمقامهن {إذا أُحْصِنَّ} تزوجن {فإذا أحصن فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب} النساء 25 أما ممارسة الدعارة فتختلف عقوبتها حسب مكانة المرأة اجتماعياً، والأصل في عقوبتها هو مئة جلدة والتشهير بها إعلامياً {الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مئة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين} النور 2، فإن كانت متزوجة فيطبق عليها حد الخيانة الزوجية (مئة جلدة) ويضاف عليه عقوبة الزنا، وإن كانت متزوجة و من عليّة القوم، فيطبق عليها عقوبة (مئتين جلدة) ويضاف عليها عقوبة الزنا، وإن كانت متزوجة ولكنها من الطبقة المتدنية في المجتمع، ومارست الدعارة، فيطبق عليها عقوبة (خمسين جلدة) ويضاف عليها عقوبة الزنا (مئة جلدة.) أما كلمة (البغاء) فهي من كلمة (بغى) التي تدل حسب دلالة أصوات أحرفها وفق هذا الترتيب على: جمع متوقف غائب منته بامتداد واستقامة. وفي واقع الحال تدل على جمع إرادة الإنسان في نفسه على شيء معين والاتجاه نحوه عملاً، ومن هذا الوجه تم تفسير كلمة (بغى) بمعنى قصد وطلب، وذلك من باب تفسير الشيء بمآله. ولكن يوجد فرق بين: أراد، وبغى، وقصد، وطلب… الخ فالابتغاء هو إرادة مجتمعة موجهة نحو الطلب بقصد العمل، فهي من هذا الوجه أعم من الإرادة والقصد والطلب لأنها تدل عليهم كلهم مجتمعين. قال تعالى:{فمن اضطر غير باغ ولا عاد فلا إثم عليه} البقرة 173 أي لم يرد ذلك ولم يطلبه ولم يقصد فعله قال تعالى: {أفغير الله ابتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا} الأنعام 114 وقال: {يا أيها الناس إنما بغيكم على أنفسكم} يونس 23 إذاً كلمة (بغي) لا تدل بالضرورة على الفحش، وإنما تدل على مجرد الإرادة المقترنة بالطلب والقصد والعمل وكذلك قوله تعالى {فقاتلوا التي تبغي} الحجرات9 أي قاتلوا التي تريد القتال وتطلبه وتقصده وتعمله. فالفئة الباغية هي الفئة البادئة بالعدوان والهجوم وتريد الهلاك والأذى للآخرين. والمرأة الباغية هي المرأة التي تريد وتطلب وتقصد العمل سواء أكان عملاً شريفاً أم فاحشة وسوءاً. قال تعالى: {قالت أنى يكون لي غلام ولم يمسني بشر ولم أك بغيا} مريم 20 فقولها {لم يمسني بشر} يشمل المس بصورة شرعية أو غير شرعية في الوقت الحالي فيكون قولها {ولم أك بغيا} ضرورة يدل على غير الفاحشة، وإلا اقتضى التكرار للمعنى، وذلك مخل في إحكام النص القرآني المنزه عن اللغو والحشو. مما يؤكد أن دلالة كلمة {بغياً} أي امرأة عاملة ومستخدمة ومتدنية في المجتمع، وبالتالي هي مظنة للاتهام إذا حملت دون زوج، وذلك لامتهانها وضعفها اجتماعياً ومحل طمع لمن في قلبه مرض من أفراد المجتمع. فتتساءل السيدة مريم عليها السلام كيف يكون لي غلام وأنا امرأة نزيهة غير متزوجة ولم أمارس الفحشاء، ولست امرأة متدنية اجتماعياً ومستخدمة لأحد. قال تعالى: {قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغير الحق} الأعراف 33 انظر لكلمة (البغي بغير الحق) كيف أفردت وحدها بعد الفواحش مما يدل على انفرادها بدلالة غير الفاحشة. وانظر أيضاً لكلمة (الحق) بعد كلمة (البغي) فذلك يدل على وجود بغي بحق، وبغي دون حق ضرورة، و إلا اقتضى الحشو واللغو للنص القرآني!! والبغي بحق هو الإرادة والقصد والطلب والعمل والابتداء لنصرة الحق والعدل!. قال تعالى: {وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي…} النحل 90 لاحظ انفراد كلمة (البغي) بعد الفاحشة والمنكر، مما يؤكد ما ذكرت آنفاً من أن دلالتها الإرادة والقصد والطلب والعمل ابتداء، فإذا جاءت بصياغة النهي والذم، فيعني أنها العدوان على الآخرين، وهي من باب البغي بغير الحق. أما كلمة {التحصن} فهي من الحصن التي تدل على الستر والمنع والحماية والحرز. ومن ذلك الباب سمي سور المدينة العالي حصناً لتحقق صفة الحماية والمناعة والستر للمدينة به. وكلمة (محصن) في القرآن أتت على وجهين

1-إحصان بواسطة العفة والأخلاق. والحماية الاجتماعية الممثلة بانتماء المرأة لأسرة، ووجود الأب أو الأخوة أو الزوج قال تعالى {ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنات المؤمنات فمن ما ملكت أيمانكم…} النساء 25

2-إحصان بواسطة الزواج. لأن الزواج للمرأة والرجل منعة وحرز من الوقوع في الفاحشة. قال تعالى: {حرمت عليكم أمهاتكم…..، والمحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم} النساء 24 وبعد معرفة المفاتيح الثلاثة للنص المعني بالدراسة، نأتي الآن لمحاولة تشكيل فهم كلي لتمام النص بعد ذكره ضمن سياقه، وهي خطوة هامة في دراسة النصوص: قال تعالى: {.. والذين يبتغون الكتاب مما ملكت أيمانكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا وآتوهم من مال الله الذي آتاكم ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء إن أردن تحصنا لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومن يكرههن فإن الله من بعد إكراههن غفور رحيم.} النور 33 أول أمر ينبغي استحضاره واستصحابه أثناء دراسة النص هو: أن ممارسة الفحشاء حرام بين الناس عموماً لا علاقة لذلك باختلاف دين أو عرق! كما أن السماح والرضى بالفاحشة ضمن دائرة مسؤولية الإنسان {زوجة، أخت، بنت، فتاة} يحرم شرعاً. قال تعالى {قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن….} الأعراف 33 {ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن} الأنعام 151 {إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة} النور 19 وهذا يؤكد أن كلمة (البغاء) في النص السابق لا تدل على الفاحشة أبداً، والقول بأن النص لا مفهوم مخالفة له، يدل على سماح ورضا المسؤول عن الفتاة بسلوكها إذا أرادت الفاحشة من تلقاء نفسها!! لأن المهم هو عدم الإكراه فقط!!! وكما ذكرت آنفا أن الشارع حَمَّل المسؤولية للإنسان الذي تجري الفحشاء ضمن سلطانه وإدارته، ولو لم يأمر بها لأنه يستطيع أن يمنعها، وهو عمل مطلوب منه أن يفعله ليحافظ على أخلاق المجتمع ويمنع انتشار وشيوع الفاحشة فيه!! فكلمة (البغاء) تدل على الإرادة والقصد وطلب العمل وممارسته. وكلمة (التحصن) في النص يقصد بها (الزواج) وكلمة (فتاة) يقصد بها النساء المقطوعات اجتماعياً والضعفاء والمستخدمين الذين فقدوا الحماية الاجتماعية نتيجة كوارث طبيعية، أو حروب مدمرة، أو غير ذلك، فلجَؤوا إلى أسر أخر، ودخلوا تحت حمايتها ومسؤوليتها، فصاروا تابعين لهم من حيث المطعم والملبس والمسكن والمسؤولية، فهؤلاء الفتيات إن أردن التحصن بواسطة الزواج فما ينبغي على المسؤولين عنهن أن يكرهوهن على الاستمرار بالعمل ويمنعونهن عن الزواج من أجل إبقائهن يد عاملة رخيصة أو وسيلة لجلب المال دون تعب من المسؤولين، بحجة أن ذلك ثمن للمعروف الذي عملوه معهن سابقاً. لذلك أنهى الله عز وجل النص بقوله {لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومن يكرههن فإن الله من بعد إكراههن غفور رحيم} وهذا دليل على وقوع فعل الإكراه لهن مما يعني حصول البغاء في واقع الحال. وعند حصول ذلك فإن الله غفور رحيم إشارة إلى أن لا يستمر المؤمنون في فعل الإكراه للفتيات على العمل، ويدعونهن للانطلاق بحياة جديدة، وتأسيس أسرة، وتشكيل حماية ومَنعة لهن، من خلال الزواج، وبالتالي يتم معالجة مشكلة اجتماعية وترميم لبنة من لبنات المجتمع. هذا هو منطوق النص على الوجه الصواب. وبالتالي يصح أن يكون له مفهوم مخالفة وذلك بأن يقوم الرجال بإكراه الفتيات على العمل الشريف إذا لم ترد الزواج فعليها أن تكون إنسانة فاعلة في المجتمع. أما إذا أصرَّ الفقهاء على أن كلمة (البغاء) هي الفاحشة. وكلمة (التحصن) هي العفة. وكلمة (الفتاة) على النساء عموماً فإن النص يفقد صفة مفهوم المخالفة لانتفاء ورودها في واقع الحال من حيث أن الفتيات اللاتي لا يردن التحصن وبالتالي يردن الفاحشة فعلى الرجال أن يسكتوا ويرضوا عن ذلك العمل، وليسوا بحاجة لإكراه الفتيات على ذلك لأنهن يفعلن الفاحشة من تلقاء أنفسهن، والنص بناء على هذا المفهوم يبرئ ذمة ومسؤولية الرجال عن هذا الفعل الذي جرى ضمن دائرتهم الاجتماعية! وهذا مخالف للنصوص السابقة {إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم} النور

19 تعليق

  1. البغاء هو فعل ممارسة الزنا اما البغى هو العدوان اما ابغى تعنى المطالبه بمعنى اطلب مثل ابغى اشرب اى اريد اشرب
    اما الفتى تعنى سن الفتوة اى سن المراهقة والحيويه والنشاط والقوة وليس شرط ان يكون الفتى تعنى فاقد الارادة
    لان اصحاب الكهف كانو فتيه وكانو على درجةمن الرشد حتى اصبحوا ايه من الله للبشريه
    فلا يمكناننقول عنهمانهمكانو ليس لهم ارادة او انهم تحت سلطة احد
    اما المحصنة اى التى تعف نفسها عن الحرام وتحفظ فرجها كما يعلمنا القران انمريم التى هى قدوة لنساء العالمين هى محصنة رغم انها لمتتزوج
    شكرا

  2. لقد اطلعت على فديو منرقم واحد حتى رقم ستة للقاء العلم المتفتح للمفكر العملاق السيد الفاضل محمد شحرور والاخت الفاضله الدكتورة سعاد صالح وكاناللقاء بين الفكر المتفتح المتدبر لكلام الله من خلال فكر السيد شحرور وبين الفكر المذهبى المنغلق المغلف بالمفهيم القديمة الغير قابله للمناقشة او  التجديد بالنسبة للفكر السنى المنشق عن الرسول محمد والذى سوف يكتشف المسلمون فى النهايه ان الذين فرقوا دينهم وكانو شيعا ان الرسول محمد ليس منهم فى شئ وانا لا  اقصد الاساءة الى شخص الاخت الكريمة الدكتورة سعاد صالح انما اتحدث بصفة عامة عن الفكر المذهبى سواء كان مذهب سنى او شيعى اوغير ذلك
    فكل من هجر القران واعتمد على مذهب فهو منشق عن الرسول وعن الصراط المستقيم
    الفديو يدور حول مفاهيم الكتاب والقران وام الكتاب ويدور حول التعدد فى الزوجات ويتحدث عن الفرق بين النبى والرسول
    وهنا اوضحالاتى
    الرسول هو من يحمل رساله للتبيلغ وهو كما قال الفاضل محمد شحرور مقام الرسول وصفتة
    اما النبى فهو الشخص الذى يتلقى الانباء وليس كما يقال ان كل نبى رسول بل ليس شرط
    فمثلا اذى تلقى انسان بشرة ملائكيه بالانجاب طفل له شئن فهذة نبوة وليس صاحب النبوة رسول
    بينما من يحمل رساله لتوصيلها هورسول وليس شرط ان يكون نبى فهدد سليمان كان رسول لنبى اللع سليمان
    واحب ان اوضحان النداء للرسول محمد بصفة النبى مثل يا ايها النبى تعنى شخص محمد عليه السلام وليس كرسول
    اما يا ايها الرسول فهى الوظيفة والمهمة
    اما موضوع الكتاب وام الكتاب والقران والفرق بينهما
    اولا لبدان نعرف ان الله عندة ام الكتاب وهو كتاب يحمل الاياتن المحكمات التنى تحمل الحم الكامل للامور بالنسبة للكون
    وايضا الله سبحانةوتعالى لديه كتاب اخر اسمة الكتاب المبينوهو الذى نزل منه ايات مبيناتن وهى الايات المتشابه
    وايضا عند الله الكتاب الحكيم وهوكتاب فيه كيف يعيش الانسان بطريقة حكيمة مثل ايات سورة لقمان
    اما القران فهو مجموعة من الكتب وان جمع القران كان عبارة عن وضع الكتب فى كتاب واحد وهو المصحف الذى نطلق عليه القران بينما القران ليس كل كتاب المصحف قران ولكنا البشر لاننا جعلنا القران كتاب نقراة اطلق عليه كتاب القران بينما هو مجموعة كتب قيمة منها القران
    اما الحروف المقطعة الموجودة بالقران فى اوئل السور هو ارقام صفحاتن الكتاب المحفوظ اى ان الله عندما يقول لن الف لام ميم كانه سيبحانة وتعالى يقول لنا ان هذة الايات جاءت من الصفحة رقم مثلا 131 من اللوح المحفوظ
    والقران هو عبارةعن مقتطفات من اللوح المحفوظ منها ما هومن ام الكتاب ومنها ما هو من كتاب الحكمة ومنها ماهو من الكتاب المبين وخلاصة القول القران ليس هوكل ما عند الله بل يوجد ما لا نعلممن الكتب وما اوتيتممن العلم الا قليل
    اما تعدد الزوجات فالرسول محمد عليه السلام تزوج منكثيرات لحكمة وهى ان نتعلم تفسير سورة النساء
    فهو تزوج امنا امالمؤمنين خديجة الزوجة الاولى ثمماتت فاصبح النبى فرد وليس زوج فحق له ان يتزوج مكرة اخرى فتزوج الزوجةرقماثنين ام المؤمنين ثم ماتت ايضا فاصبح الرسول محمد فرد فاصبح له الحق ان يتزوج فتزوج ام المؤمنين عائشة
    ثمنزلتن سورة النساء اعطت الحق للمسلم ان يتزوج ان كان مقتندر مثنى وثلاث  و رباع بقصد إعالة اليتمى من الارامل الذى استنشهد ازواجهم اثناء الغزوات بمعنى ليس الزواجكما يقول اهل السنةوالجماعة اربع نساء وخلاص خلطبيتنة بالرز
    بل اربع للمقتدر من يتامى النساء على الزوجة الاصليه اى العدد خمسة ثمنزلتن سورة الاحزاب لمنع التبنى واعطتن للنبى محمد حق الزواج من طليقة زيد ام المؤمنين امى ثمنزلتن الاياتن التنى تنتحدث عن الاماء فاصبح لا علاقة جنسية مع الاماء الا بالزواج الشرعى فتزوج النبى من مريا المصريه ام ابراهيم ام المؤمنين امى لنتعلم ان الزواج من النصرنيات لا يتم الا بعد اسلام النصرانيه فاحلال الزواج من اهل الكتاب لا يحل الا بعد اسلام  والامتحان كما تعلمنا سورة الممتحنة ثمتزوج النبى من الاسيرة التنى كانت يهوديه ام المؤمنيين صفيه التى ايضا اسلمت قبل زواجها من النبى ثم نزلت الايه وان امراة مؤمنة انوهبتن نفسها للنبى ان ارد النبى ان يستنكحها فحق للنبىان يتزوجايضا اذا اراد حتى نزلت على النبى لا يحل لك النساء فتوقف الزواج عند النبى الا من نوع واحد وهو الزواج من الاماء ملك اليمين
    ومما سبق ان الزواج فى الاسلام له شروط وهوواحدة الزوجة الاصليه والاخريات زواج الرحمة بالمجتمع والاصلاح الاجتماعى والكفاله الاجتماعيه وليس زواج التمتع بالنساء لحسنهن الا المرة الاولى فهو لك الحق فى ان تختار من تريد من النساء البكر
    اما زواج المتزوج للبكر وهو على زمتة زوجة اصليه فهو ظلم للبكر التى ستكون زوجة ثانيه بينما كان لها فرصة ان تكونالزوجة الاولى لرجل لم يسبق له الزواج او منفرداى مطلق او ارمل بدون زوجات
    والاسلام حرم الظلم
    اما بالنسبة لموضوع زوجة لا تنجيب ماذا يفعل الزوج فهوله الحق ان يتزوج من يتامى النساء وينجب كما يشاء
    واذا كان الرجل هوالذى لا ينجب فللزوجة حق الانفصال فالاسلام جعل الطلاق بتراضى الطرفان وليس عقد عبوديه للمراة لتكون جارية فى بيت زوجها فالطلاق فى الاسلام له تشريعات موجودة بالقران وليس ان يقول للرجل فجاة انتى طالق ثم ياكل حقوقها ويجعلها تتلطم بالمحاكم او انها تقوم بأخذ مصرينة بسبب مؤخرالصداق المتفق عليه ان يكون عقد معقدحول رقبة الزوج ليكون سلبها تضعف بها الزوجه رجولة الزوج وتحكمعليه بعدم الزواج مرة اخرى والا باب الخراب مفتوح
     
    وشكرا

  3. {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصاً وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً }مريم51
     لو كانت كلمة رسول تشمل النبوة لكانت كلمة نبيا بعد كلمة رسولا في النص عبث وحشو لامعنى لها. وبمجي ئها في النص دل ذلك على ان الرسول يمكن أن يكون نبياً ويمكن ان يكون غير نبي، فيوجد الرسل من الملائكة، ورسل الملوك لبعضهم…..
    فكل نبي هو رسول والعكس غير صواب

  4. نبى من نبأ ورسول من رساله
    فقد يتم ارسال مخلوق برساله وهذة الرساله لا تحتوى على انباء بل تعليمات معروفة مثل الامر بالمعروف والنهى عن المنكر
    فأذا حدث ذلك مع شخص يسمى هذا الانسان رسول
    اما اذا احتوى الرساله على انباء فحامل الرساله يسمى نبى واذا لم يطلب منه ان ينبئ بالرساله فهو نبى ولكنة ليس رسول
    مثال ام موسى جاءها نبأ ان ابنها سيكون من المرسلين هذا نبأ ولكنها غير مكلفة بابلاغ الناس انه من المرسلين

    وهدهد سليمان جاء بنبأ من مكان بعيد فهو نبى ولكنة ليس نبى من الله بل نبى بنبأ
    فكما نقول وكالة الانباء ارسلت متنبئ اى نبى لها ينقل لها الاخبار البعيدة
    نفس الشئ معنى كلمة نبى من الله ينقل خبر السماء
    فموجز الانباء ياتى من الانبياء اما المراسلين فهم رسل المحطة الفضائية يحمل الرسائل فهم رسل
    وكل ما سبق هو لتوضيح معنى نبى ومعنى رسول
    بمعنى يمكن ان تجد رسول وليس نبى ونبى وليس رسول وايضا تجد رسولا نبيا مثل نبى الله محمد وموسى عليهما السلام
    واتباع الرسول يعنى اتباع الرساله وطاعة الرسول يعنى طاعة الرساله

  5. {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصاً وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً }مريم51

    رسولا اى مرسل الى قوم برساله
    نبيا اى انه يحمل رساله فيها انباء غيبية من عالم الغيب ماضى او حاضر او مستقبل
    فرسول شئ ونبى شئ اخر
    فيوجد نبى ولكنة غير مرسل لاحد
    ويوجد رسول ولكنة يحما رساله تبشير او انذار فقط فلا يقال عنه نبى
    فالنبى محمد نبى لانه جاء بمعلومات من عالم الغيب من بداية الخلق الى عالم المستقبل فهو بذلك نبى
    وايضا هو رسول لانه يحمل رساله للعالم
    فرسول وظيفة لها مهمة اما نبى فهى شخصية انسان تلقى انباء غيبية

  6. الاستاذ سامر والاستاذ  محمد حلمي  المحترمين
    السلام عليكم  ورحمة الله
    وبعد
    اعتقد انه:
    ليس كل رسول نبي
    وليس كل نبي رسول
    ولذلك فالحال يستوجب وجود ثلاث حالات
    1. نبي و ليس رسول .. مثل النبي يحي  وزكريا…..  وهذه الحالة  تبين ان هناك انبياء ليسوا رسل  وتدحض مقولة… ان كل نبي هو رسول
    . 2. رسول وليس نبي  ….وكمثال ……الرسل الثلاثة في الاية التالية
     
    (اذ ارسلنا اليهم اثنين فكذبوهما فعززنا بثالث فقالوا انا اليكم مرسلون ) يس 14
     
    وهناك رسل من الملائكة ونذر ليسوا انبياء   وهذه الحالة تبين ان الرسول يمكن ان لا يكون نبيا
    . 3. النبي  والرسول  في نفس الوقت …..  مثل النبي موسى  وعيسى وغيرهم الذين ارسلوا برسالة او رسالات محددة الى قومهم  والنبي محمد الذي ارسل للناس اجمعين وكان خاتم الانبياء والرسل عليهم صلوات الله اجمعين
     
    رسولا في النص اما قولك  لو كانت كلمة رسول تشمل النبوة لكانت كلمة نبيا بعد
    عبث وحشو لامعنى لها.
    فليس هناك حشو فالاية تريد ان تتحدث عن الحالة الثالثة  وهي النبي والرسول في نفس الوقت  ولو قالت الاية   انه كان نبيا  فقط  لعبرت عن الحالة الاولى   ولو قالت انه رسول  فقط  لعبرت عن الحالة الثانية ولكن الاية ارادت ان تشير الى هذا النبي بانه صاحب رسالة ايضا
    وترى في بعض الاحيان يكتفي التنزيل الحكيم بوصف الرسول النبي    بالنبي  او بالرسول   حسب سياق الاية ومقام الحديث
    ولكن كل اصحاب الرسالات المرسلين لتبليغ الرسالات الكونية ذات الاحكام والتعاليم الذين ينذرون من ارسلوا اليهم بيوم المعاد و بلا اله الا الله مع احكام جديدة او خاصة بقومهم يتبعها المصدقين بهم كدليل على ايمانهم هم انبياء   بالضرورة لكونهم انبئوا  بعلوم وايدوا بايات (معجزات) ارسلوا بها الى قومهم  او جاءوا بنقلات علمية حضارية  مثل النبي ابرهيم واسماعيل وشعيب وصالح وعيسى وموسى ومحمد وغيرهم (صلى الله عليهم )   ……. مع تحياتي

  7. تحية طيبة للأخوة
    كل نبي رسول ولاعكس كما واضح في الواقع والنصوص القرءانية
    فالنبي رجل أنباه الله ابتداء بنبوته وجعله رسولا وداعيا ومعلما لقومه مثل نبوة هارون أخو النبي موسى، وكلاهما رسولا رب العالمين ، والفرق بينهما أن الرسول النبي موسى صاحب رسالة نزلت عليه، والرسول النبي هارون تابع لرسالة اخيه موسى يدعو إليها.{فَأْتِيَاهُ فَقُولَا إِنَّا رَسُولَا رَبِّكَ …}طه47
    وليس كل من تنبا بنبأ صار نبيا مثل أم موسى أو غيرها، لابد للنبي أن يكون مستمر بالاتصال بالله يتلقى منه الانباء حتى يصير نبيا ولاقيمة لذلك إن لم يقم بدعوة الناس وتعليمهم وبذلك صار رسولا.
    لذا: لاوجود لاحتمال أن يكون الإنسان نبيا وليس رسولا قط، انظروا مثلا للرسل الأنبياء مثل إبراهيم و لوط و إسماعيل وإسحاق ويعقوب ويوسف…..
    وانظر إلى قولك:هم انبياء   بالضرورة لكونهم انبئوا  بعلوم وايدوا بايات (معجزات) ارسلوا بها الى قومهم
    هذا هو الصواب كل نبي هو مرسل إلى قومه، وإلا ما قيمة نبوته إن كانت لنفسه ولم يرسل إلى احد!!!!!!!!!!
    ودمتم بخير

  8. من يحمل رساله ليس فيها انباء فهو رسول فقط
    ومن يحمل انباء وغير مكلف بتبليغ النبأ فهو نبى فقط
    من يحمل نبأ وهو مكلف بتبليغة فهو نبى مرسل
    من يحمل رساله تحمل انباء فهو رسولا نبيا
    من يحمل رسالة انذار فهو نذير
    من يحمل رسالة بشرى فهو بشير
    اى يوجد رسل مبشرين ونذرين فقط وهم رسل وليسو انبياء
    ويوجد انبياء وليسوا رسل مثل الرجل صاحب العلم فى سورة الكهف المعروف بالخضر
    وهو نبى لانه ف اخر القصة يقول له سانباك بتاويل ما لم تستطع عليه صبرا

    مصالحة الارصاد الجوية تتنبأ بالاخبار البعيدة المستقبلة مستخدمة العلم  فذلك يشبة النبوة ولكن عندما ترسل رسول يخبرنا فهو يسمى رسول مصلحة الانباء فهو رسول نبى للارصاد وقد يخرج المذيع مقدم البرامج يقدم لنا رساله ليس فيها نبأ ولكن الرساله التى يبثها هى انه رسول لوكالة الاخبار

  9. الاستاذ سامر المحترم
    تحية طيبة
    قي تعليقك بتاريخ 21/8 قلت مانصه
    وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصاً وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً }مريم51
    لو كانت كلمة رسول تشمل النبوة لكانت كلمة نبيا بعد كلمة رسولا في النص عبث وحشو لامعنى لها. وبمجيئها في النص دل ذلك على ان الرسول يمكن أن يكون نبياً ويمكن ان يكون غير نبي، فيوجد الرسل من الملائكة، ورسل الملوك لبعضهم…..
    فكل نبي هو رسول والعكس غير صواب
    انا أتفق معك انه ليس كل رسول هو نبي بالضرورة ويمكن ان يكون الرسول نبيا او غير نبي
    ولكن عفوا …. انا لا اويدك في قولك ( كل نبي هو رسول ) على وجه الاطلاق
    وحجتي في ذلك هي لو ان كل نبي هو رسول كما تقول و حذفنا كلمة رسول من الاية فاصبحت (واذكر في الكتاب موسى انه كان مخلصا وكان نبيا ) لاستقام المعنى لان كل نبي هو رسول كما تقول و لاصبحت كلمة رسول في الاية زيادة وعبث وحشوا لا معنى له في هذه الحالة.
    واتساءل كيف ستنفي الحشوية والزيادة في هذه الحالة ؟؟؟؟؟…..
    علما ان التنزيل الحكيم اشار بكل بوضوح الى الاحتمالات الثلاثة التي ذكرتها في تعليقي السابق
    مع خالص تحياتي واحترامي

  10. الأستاذ مهدي
    تحية طيبة وبعد
    أنت ترفض عموم  كل من المقولة التي تقول:
    –         كل رسول نبي
    –         كل نبي رسول
    وعرضت أن الأمر يوجد فيه تفصيل وأن المقولتين هما على الغالب وليستا على العموم، لاحتمال وجود رسول وليس نبيا، ونبي ليس رسولا. ووصلت إلى نتائج ثلاثة:
    1-     نبي فقط
    2-     رسول فقط
    3-     نبي رسول
    عزيزي مهدي
    سؤالك في مكانه وهو بحاجة إلى دراسة وهذه الدراسة ينبغي أن تكون وفق المنظومة كلها المتعلقة بالأنبياء
    انظر إلى وصف النبي إبراهيم: {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقاً نَّبِيّاً }مريم41، فلاشك ليس كل صديق نبي، ولكن أليس معي في أن كل نبي هو صديق من باب المقام الأعلى يشمل الأدنى ضرورة !! انظر قوله تعالى: {وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً }النساء69، والترتيب في النص تنازلي من الأعلى إلى الأدنى
    ولم يأت نص يصف النبي إبراهيم بأنه رسول مع مجيء نص يصف النبي إسماعيل بأنه رسول: {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَ الْوَعْدِ وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً }مريم54، وكذلك النبي لوط وصفه الله بأنه من المرسلين{وَإِنَّ لُوطاً لَّمِنَ الْمُرْسَلِينَ }الصافات133، ومع العلم أن كثرة المقامات تدل على عظمة صاحبها، والنبي إبراهيم لاشك انه أعظم من النبي إسماعيل والنبي لوط، ، فهل النبي إبراهيم ليس رسولاً وإنما هو فقط صديقا نبياً؟ انظر قوله تعالى:
    {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحاً وَإِبْرَاهِيمَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِمَا النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ فَمِنْهُم مُّهْتَدٍ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ }الحديد26
    فكل الأنبياء هم رسل الله ضرورة وإلا ماذا يصنعون إن لم يكونوا رسلا حاملي الدعوة والإرشاد والتعليم ؟
    انظر إلى قصة النبي موسى وكيف طلب من الله وزيراً ورسولاً يحمل الدعوة معه فاستجاب الله لطلبه وجعل أخاه نبيا أولاً ليقوم بمهمة الرسالة مع أخيه النبي .
     
    {وَوَهَبْنَا لَهُ مِن رَّحْمَتِنَا أَخَاهُ هَارُونَ نَبِيّاً }مريم53
    وبعد أن جعله نبيا أرسله مع النبي موسى إلى فرعون
                    {ثُمَّ أَرْسَلْنَا مُوسَى وَأَخَاهُ هَارُونَ بِآيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُّبِينٍ }المؤمنون45
                       {فَأْتِيَاهُ فَقُولَا إِنَّا رَسُولَا رَبِّكَ فَأَرْسِلْ مَعَنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَا تُعَذِّبْهُمْ قَدْ جِئْنَاكَ بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكَ وَالسَّلَامُ عَلَى مَنِ اتَّبَعَ الْهُدَى }طه47
    والخلاصة
    كل أنبياء الله رسل ضرورة والعكس غير صواب
    والفرق بينهم هو كالفرق بين الرسول النبي موسى صاحب الرسالة والقائد، والرسول النبي هارون التابع لأخيه
    وسياق جملة {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقاً نَّبِيّاً }مريم41، مثل سياق{وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَ الْوَعْدِ وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيّاً }مريم54،
     
    والنبي إبراهيم أفضل من النبي إسماعيل وهو قائد له، ولاشك أن النبي إبراهيم صاحب رسالة ودعوة وهو رسول ضرورة ولو لم يذكر بكلمة رسول صراحة.
    وتبقى النصوص مفتوحة للدراسة لماذا لم تذكر كلمة رسول صراحة لإبراهيم مع أنه رسول ، ولماذا ذكرت كلمة رسول قبل كلمة النبوة لإسماعيل مع العلم أن مقام النبوة يشمل مقام الرسالة ضرورة، كما أن النبوة تشمل مقام الصديق.
    وهذا التساؤل لاينقض مقولة كل نبي رسول ولاعكس
    ودمت بخير

  11. ان ذو القرنين هو رسول وليس نبى
    اما الخضر فهو نبى وليس رسول لان موسى وفتى وجدة عند الصخرة وهو الذى طلب منه ان يتبعة اى ان الخضر لم يذهب اليه ليقول له انى مرسل لك لاعلمك مع العلم ان الخضر يحمل النبوة وهى علوم من الغيب اى النبوة يتلقى الانباء من الله
    لذلك فى سورة الكهف تجد ان الخضر يتحدث بصفة الجمع مع الله وما فعلته عن امرى اى انه ليس وحدة
    اما ذو القرنين تجد انه كلف بالتغيير قلنا اما انتعذب او تتخذ فيهم حسنا
    والرسل لمتنتهى رسالتهم فالنبى محمد ليس اخر الرسل انما هو فقط خاتم النبيين
    فاخر رسول ارسل للعالم هو طفل موجود علىالنت اسمة على وهو من الاتحاد السوفيتى
    وتستطيع ان ترى هذا الرسول اذا كتبت طفل يظهر على جسدة القران على البحث جوجل فديو
    فالطفل رسول ولك رسول للعالم يحمل رسائل للعالم كل يومى الاثنينوالجمعه تتغير الرساله على جسدة
    وجسد الطفل هو الرساله نفسها
    واليكم الموقع لمن ارد ان يرى ايه من ايات الله
    http://www.youtube.com/watch?v=h0usOClg6Uo

  12. النبى محمد عليه السلام هو اخر رسول عربى للعالم العربى ووزراء النبى محمد هم من بلغة القران وكما قيل بلغوا عنى ولو اية
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قل اي شيء اكبر شهادة قل الله شهيد بيني وبينكم واوحي الي هذا القران لانذركم به ومن بلغ ائنكم لتشهدون ان مع الله الهة اخرى قل لا اشهد قل انما هو اله واحد وانني بريء مما تشركون
    صدق الله العظيم
    انظر الى ومن بلغ انها تتحدث عن القرانيين كل مسلم يتحدث بالقران فهومكلف بتوصيل الرساله من الرسول محمد عليه السلام
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وما محمد الا رسول قد خلت من قبله الرسل افان مات او قتل انقلبتم على اعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين

    صدق الله العظيم
    الايه السابقة توضح ان الرسل قد خلو قبل النبى محمد اى ان الرسول عيسى عليه السلام مات قال له الله انى متوفيك اى الله يتوفى الانفس حين موتها والتى لم تمت فى منامها
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ

    وَجَعَلْنَا ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ آيَةً وَآوَيْنَاهُمَا إِلَى رَبْوَةٍ ذَاتِ قَرَارٍ وَمَعِينٍ

    يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ

    وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ

    صدق الله العظيم
    الايه تحدث الرسل ان يأكلوا من الطيبات رغم ان موسى مات وعيسى وزكريا وغيرهم جميعا ماتو بينما الايه تكلم الرسل وهم محمد فقط اذا يوجد رسل اخرين مثل على الطفل القرانى الروسى
    شكرا

     

  13. الاستاذ سامر   والاستاذ محمد حلمي  المحترمين
    تحية طيبة
    في حالة كون  النبي  رسولا (اي عند اجتماع النبوة والرسالة ) …. ترى التنزيل الحكيم  يسميه نبيا  تارة  و رسولا تارة اخرى   وتارة ثالثة يسميه رسولا نبيا حسب سياق الاية ومقام الحديث او لاسباب  اخرى تحتاج الى بحث  والامثلة كثيرة على ذلك فعيسىى(ع)مثلا قال عنه التنزيل :
    ( قال اني عبد الله اتاني الكتاب وجعلني نبيا ) مريم 30
    ……..انما المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمتة القاها الى مريم وروح منه…..)… النساء 171)
    اما ابراهيم (ع)
    (واذكرفي الكتاب ابراهيم انه كان صديقا نبيا ) مريم 41
    {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحاً وَإِبْرَاهِيمَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِمَا النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ فَمِنْهُم مُّهْتَدٍ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ }الحديد26
    ولاحظ كيف يقول ولقد ارسلنا نوحا وابراهيم …. اي ان ابراهيم ارسل الى قومه ايضا
    فهو نبي ورسول اجتمعت فيه الرسالة والنبوة وكذلك اسماعيل ومحمد وغيرهم عليهم الصلاة والتسليم
    مع خالص التقدير
     

  14. الاخ سامر
    البغاء يدل على تجاوز الحدود وفي الاية يدل على تجاوز المتعة الى الكسب المادي اي انه عمل تجاري لا حرمة فيه
    على الفتاة غير المتزوجة ولا يجوز اكراه الفتاة ان ارادت تحصنا بالزواج على الاستمرار في ها

  15. البغاء فيها الف لام وهى لتحديد ان المقصود من الكلمة الفعل نفسه بغى فبغى تعنى الرغبة الشديدة الطاغيه
    ابغى اشرب اى اريد ان اشرب بشدة وشديد الحاجة للماء اما اريد ان اشرب فهذا يعنى انه يريد ان يشرب رغم انه غير عاطش
    فلا تكرهو فتاياتكم على البغاء اى لاتجعلوها فى حاجة شديدة جدا للجنس كالعطشانة شديدة العطش
    وان اردن تحصنا اى ان ارادو ان يتزوجو فيمارسون حقهم البشرى فى الحلال اى البغى بالحق
    اما منعها من التحصن اى الزواج فهذا يجعلها مكرهه على البغى بغير حق لانها لديها غريزة اكبر منهاقد تكرهها على فعل الزنا وهو البغاء (( مرض عشق الجنس والضعف وسيطرة الجنس على الشخصيه ))
    اما فقاتلو التى تبغى فهى تعنى قاتلو التى هى متعطشة للقتال وهى الفئة الباغية شديدة الرغبة فى الاستمرار فى الحرب وترفض الصلح والسلام فبغى بعضنا على بعض اى اننا تجاوزنا الحدود من العدوان على بعضنا لبعضنا
    فالبغى هو (( تجاوز الحد فى طلب الحاجة حتى اصبحت الحاجة نفسها مسيطرة على الشخص فلايستطيع ان يتحكم فى نفسه )) وهذا يحدث مع اهل الزنا لذلك وصفهم الله سبحانة وتعالى ان الزنا ساء سبيلا
    لان تحريم الزنا جاء لان الاستمرار فيه سيحول الانسان الى فاقد الارادة فيصبح باغى اى شهوانى والمرأة تصبح باغية اى شهوانيه عاهرة مريضة بحب الجنس ولا رجعه لها

  16. تعاطى المخدرات يؤدى الى ان يصبح الشخص باغى اى مدمن
    فالبغى كما قلنا هو شدة الحاجة والتعطش لها وعدم الاقدرة على الامتناع منها رغم انها شئ ضار
    مثل السجائر فهى من البغى بغير حق لان الانسان يفقد قدرتة على التحكم فى نفسه فيصبح متعطش للسيجارة
    ولايستطيع التحكم فى نفسه
    اما البغى بالحق فهو مثلا اعتياد الانسان على فعل الخير ولايستطيع ان يمنع نفسه
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وَلَمَّا فَتَحُوا مَتَاعَهُمْ وَجَدُوا بِضَاعَتَهُمْ رُدَّتْ إِلَيْهِمْ ۖ قَالُوا يَا أَبَانَا مَا نَبْغِي ۖ هَٰذِهِ بِضَاعَتُنَا رُدَّتْ إِلَيْنَا ۖ وَنَمِيرُ أَهْلَنَا وَنَحْفَظُ أَخَانَا وَنَزْدَادُ كَيْلَ بَعِيرٍ ۖ ذَٰلِكَ كَيْلٌ يَسِيرٌ

    صدق الله العظيم
    ما نبغى اى اننا لسنا تحت سيطرة الغريزة العدوانيه الشريرة وهذة بضاعتنا ردت الينا دليل على اننا راغبون للذهاب فى الاتيان بالخير والزيادة بحصة اخينا الذى كيله سيكون يسير اى كثير وهو حمل بعير

  17. ﺍﻟﺲﻻﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭ ﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ
    ﺍﻣﺎ ﻓﺘﻴﺎﺗﻜﻢ ﻓﻬﻦ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺯﻣﻦ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭ ﺍﻟﺲﻻﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻮﺍﺭﻱ ﻭ ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻭ ﻫﻢ ﻣﺎ ﺗﻤﻠﻜﻪ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ .
    ﺍﻣﺎ ﺍﻟﺒﻐﺎﺀ ﻓﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﻫﻨﺎ ﺍﻧﻪ ﻳﺤﻞ ﻟﻠﺮﺟﻞ ﺍﻥ ﻳﺄﺗﻴﻬﻦ ﺍﻱ ﺍﻥ ﻳﻨﻜﺤﻬﻦ ﺑﺎﻟﺤﻼﻝ .
    ﻭ ﺍﻣﺎ ﺍﻟﺘﺤﺼﻦ ﻓﻬﻮ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ .
    ﻭ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﻫﻨﺎ ﺍﻥ ﺍﺭﺍﺩﺕ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺠﺎﺭﻳﺔ ﺍﻥ ﺗﺘﺰﻭﺝ ﻭ ﺗﺘﺤﺼﻦ ﻣﻦ ﺷﺎﺏ ﻋﺒﺪ ﺍﻭ ﻏﻴﺮﻩ ﻓﻘﺪ ﻭﺟﺐ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﻤﺎﻟﻚ ﺍﻥ ﺗﺴﻤﺢ ﻟﻬﺎ ﻭ ﺗﻤﺘﻨﻊ ﻋﻦ ﺍﻥ ﺗﺄﺗﻴﻬﺎ ﺍﻭ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﺍﻥ ﺗﻜﺮﻫﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻥ ﺗﻨﻜﺤﻬﺎ .
    ﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺑﺒﺴﺎﻃﺔ .
    ﻭ ﻻ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺍﻟﻰ ﻛﺎﻝ ﺍﻟﺘﻌﻘﻴﺪﺍﺕ ﺍﻉﻻﻩ .

    و الله اعلم
    ﻭ ﺍﻟﺲﻻﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭ ﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭ ﺑﺮﻛﺎﺗﻪ

  18. مع احترامي لكن المقال ركيك و غير منظم.

  19. يكرهن تفيد استمرار الفعل من الساده والمغفره لا تكون لمصر على الاستمرار ولم يتب
    من بعد اكراههن غفور رحيم والله اعلم الرحمه والمغفره عائده لهن فلا ذنب لمكره على الذنب
    ماذا لو اردن عدم البغاء بمعنى العمل لاجل سبب اخر غير الزواج هل يكون المفهوم ان اي عذر اخر غير الزواج يجيز اكراههن !! طبعا لا يستقيم
    يبقى الاقرب هو حمله على معنى الفاحشه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .