الرئيسية / الأسئلة والأجوبة / الأسئلة والأجوبة

الأسئلة والأجوبة

يعتذر الدكتور محمد شحرور عن التأخير الذي يحصل أحياناً في الإجابة على الأسئلة نظراً لسفره الدائم، وهو إذ يعرب عن سروره في الإجابة عن أسئلتكم، يرجو منكم مراعاة أنه يقدم منهجاً فكرياً وليس فتاوى دينية، وهو لا يملك إجابات جاهزة مقولبة لكل الأسئلة، ولا يدعي تفسير التنزيل الحكيم بكامله. شاكرين اهتمامكم ومتابعتكم لموقعنا هذا.

إدارة الموقع

4٬302 تعليق

  1. تحياتي دكتور محمد .. كل الشكر على الجهود
    لدي سؤال وارجوا ان تجيبني بتفصيل وتوضيح ان امكن ..
    التعامل بالاخلاق الفطريه في زمن يفسر كل شئ على هواه
    الكذب .. هل هناك كذب ابيض وكذب اسود بمعنى
    لايستطيع الانسان ان يكون صادق بكل شئ فعلى سبيل المثال لا للحصر
    قد يسالك شخص امام جماعه عن امر وانت لاتريد الاجابه عنه هل يعنبر هذا كذا ..وماهو الكذب الابيض والكذب الاسود .. وهل الصادق يجب ان يكون صادق بكل شئ ام ماذااا … فكيف يستطيع الانسان ان يجامل او ان يقول مالا في قلبه …


    الأخ jordanfirst
    بالتأكيد الله تعالى لا يحاسبنا على اللغو الذي لا نؤذي به أحداً، او نضطر للجوء إليه للمجاملة، بدلاً من الفظاظة.

  2. اولا شكرا جزيلا على المجهودات الجبارة , في الحقيقة لي سؤالين الاول بخصوص زواج النبي محمد عليه السلام بعاءشة مع انها تصغره صغر الابن مع ابوها فهل يعقل ان لطفلة لها ثمان سنوات لم تفهم ما الحياة فتجد نفسها زوجة علما ان الان نعتبر فعلا مماتلا ببدوفيليا
    تانيا في ما يخص ضرب الزوجة


    الأخت الية
    – تقاطع الأعمار مع التواريخ تثبت أن عائشة كانت تبلغ من العمر الثامنة عشرة وليست كما يدعون أنها كانت في التاسعة، وهناك دراسات تثبت ذلك.
    – ضرب الزوجة غير موجود في التنزيل الحكيم، ووردت “اضربوهن” في آية القوامة تحديداً، أي في حال كانت القوامة بيد المرأة واستبدت برأيها وتعجرفت، فيمكن للزوج أو الأب سحب القوامة منها، كقولنا “ضربت الدولة بيد من حديد”، والضرب في التنزيل له معان عدة، منها “ضرب لنا مثلاً” و”ضربتم في سبيل الله”، أما الضرب الفيزيائي فوضع معه الأداة “اضرب بعصاك الحجر”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .