الرئيسية / الأسئلة والأجوبة / الأسئلة والأجوبة

الأسئلة والأجوبة

يعتذر الدكتور محمد شحرور عن التأخير الذي يحصل أحياناً في الإجابة على الأسئلة نظراً لسفره الدائم، وهو إذ يعرب عن سروره في الإجابة عن أسئلتكم، يرجو منكم مراعاة أنه يقدم منهجاً فكرياً وليس فتاوى دينية، وهو لا يملك إجابات جاهزة مقولبة لكل الأسئلة، ولا يدعي تفسير التنزيل الحكيم بكامله. شاكرين اهتمامكم ومتابعتكم لموقعنا هذا.

إدارة الموقع

3,930 تعليقات

  1. علي علمي البسيط …الذين قالوا بالتطور قالوا بالمصادفه …وانت تؤمن بالخلق…والقصد ..لم ولن يتم تخليق خليه …كلمات الله المجردة ليس بها مسوخ عشوائية …تبارك الله احسن الخالقين


    الأخ محمد
    الله تعالى خلق الكون ووضع قوانينه، وشاء أن يجعل في الأرض خليفة، و{اصطفى آدم} بمشيئته ونفخ فيه من روحه، كل هذا لم يكن عشوائياً.

  2. هل سجود الملائكة كان مرتين ام مرة واحدة كما ذكر في القران كان السجود الاول للبشر بصيغة الفرد واذ قال ربك للملائكة وعندم انفخ فيه من روحي فقعوا له ساجدين
    ام السجود الثاني عندما قال الله تعالى اني جاعل في الارض خليفة وجاء بصيغة الجمع واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم


    الأخ محمد
    البشر أصبح مهيأً للخلافة بنفخة الروح، لذلك هو سجود واحد.

  3. تحياتي اما بعد:
    الرجاء التاكد من الفرق بين النساء بكسر النون و النساء بفتحها حتى يتم التمييز بين المعنيين لان اللفظ الوارد في التنزيل الحكيم هو النساء بكسر النون و ذلك في كل المواقع .
    والسلام.


    الأخ عادل
    سياق الآيات هو الذي يحدد معنى “النساء”، فلا يمكن اعتبار النساء في هذه الآية جمع إمرأة: {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ} (آل عمران 14) إذ أن النساء هم ذكور وإناث وفق قوله تعالى {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى} (الحجرات 13)، والمرأة ليست ضمن المتاع، أما في قوله تعالى مثلاً {فَإِن كُنَّ نِسَاء فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ –} (النساء 11) فهنا “نساء” جمع إمرأة.
    ولا ننسى أن الكتاب نزل منطوقاً والاختلاف بين القراءات هو في علامات التنقيط والتعجيم.

  4. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    م/حمدي من مصر أود الإستفسار عن اختيار الله لبعض الألفاظ في الآية الكريمة ((وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31)

    لماذا استخدم بعل – ابصار وليس انظار – هل ما يظهر للزوج يظهر للاخوة وابناءهم وابناء الزوج وغيره – من نسائهن –

    وشكرا لكم


    الأخ حمدي
    لا ترادف في كتاب الله، وهناك دقة في المفردات، فمثلاً النظر هو توجيه العين لإبصار شيء ما، أما البصر فهو عملية الرؤية ذاتها في حاسة الإبصار وهي العين، وقد لا يقتصر الإبصار على الجانب المادي للرؤية.
    والزوج خارج الوظيفة الجنسية يصبح بعلاً، لاحظ قوله تعالى {وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ} (المؤمنون 5 -6) فالفرج لايظهر إلا للزوج أو ملك اليمين، والله سمح للمرأة أن تبدي زينتها لمن يمكن أن يوجدوا معها في المنزل، وهم ليسوا كل المحارم (العم، الخال، زوج الأم، زوج الأخت لم يذكرهم في الآية).
    أما “نسائهن” فنون النسوة هنا للتابعية كقولنا مثلاً “بيوتهن”، ونفهمها هنا من المستجدات، أي أبناء الأبناء وأحفاد الأخوة وهكذا نزولاً.
    وللمزيد من التفصيل يمكنك الاطلاع على الموضوع في كتاب “نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي” وهو موجود على الموقع.

  5. أولا أشكر لكم جهودكم القيمة، وبعد
    كنت قد اطلعت على كثير من ردودك حول مسألة الخمر وأتفق معك على أنها معرفة بما يخمر/يغطي العقل. وكنت قد أوردت في أغلب تلك الردود أن الخمر يشمل جميع المخدرات بشتى طرق الاستعمال و منها التدخين. هل تقصد الحشيش الطبيعي (الماريوانا) الذي ينبت؟
    سؤالي الأول: علما بأن الأخير لا يغطي العقل مثل المشروبات الكحولية، هل هو إثم لمجرد أنه يشعر متعاطيه بالنشوة؟ هل يكمن الإثم بالنشوة أم بتغييب العقل؟
    سؤالي الثاني: هل يأثم من احتسى قليلا مما أسكر كثيره؟ كمن يشرب في بعض المناسبات لأغراض اجتماعية دون الوصول إلى حد السكر بحيث “لا يعلم ما يقول؟”



    الأخ MLK
    الله تعالى نهانا عن كل ما يؤذينا، و”الماريوانا” فيها ضرر للجسم والأعصاب خاصة.
    أما إثم الخمر فهو السُكر.

  6. ابراهيم شحرور

    السلام عليكم دكتور
    لقد شاهدت حلقات برنامج التفكير والتغيير ,و قلت في أحد الحلقات أن قتل النفس (أي التي تتنفس ) حرام إلا ما أحل الله, فهل يعني هذا أن قتل الحشرات حرام أيضاً لأن الحشرات تتنفس أيضاً?



    الله تعالى سخر كل ما في الطبيعة لخدمة الإنسان، على ألا يؤذيها دون سبب أيضاً، أي قتل الحشرات المؤذية لا غبار عليه.

  7. فرقد فرج اسماعيل

    السلام عليكم. الأستاذ الدكتور محمد شحرور شكري وتقديري لجهودكم الجبارة التي تبذل من اجل خدمة العالم ورفع المفاهيم الخاطئة وتوضيح بعض الحقائق وخصوصا في هذا الوقت الحرج الذي تتعرض له ملة محمد الى اشد واقسى مرحلة ..
    بعد التحية لدي استفسار جذري يؤرقني ليلا ويشغلني نهارا.
    حيث بعد ان علمنا ان اللغة العربية واعجازها وجمالها وخصوصيتها بالترادف وحسب الفهم الحديث بان المصحف الشريف لا يقبل الترادف اطلاقا ، فلماذا اختار رب العالمين لغة تحتمل الترادف لانزال المصحف ؟ الم يعرف رب العالمين خاصية الترادف للغة العربية؟ اعني بكلامي بان رب العالمين اختارها لخصوصيتها بالترادف.
    وكذلك ارجو إيضاح التفسير للفظة الشيطان في الصفحة 259 من كتاب الكتاب والقرآن باعتبارها من المصطلحات المتشابهة ولها معنيان ، كيف وقد فهمنا عدم وجود معنيين للكلمة الواحدة؟؟؟
    ولكم فائق الشكر والتقدير


    الأخ فرقد
    اللغة العربية تتميز بالدقة، وكون التنزيل لا يقبل الترادف فقد أعطته اللغة العربية معنى موجز في مفردة واحدة، لذلك على القارىء معرفة الفارق بين الأب والوالد، دون أن يشرح الله تعالى بأن هذا غير ذاك أحياناً، كذلك الفرق بين نظر و رأى و أبصر، فلكل معنى مختلف عن الآخر، ويكفي استخدام إحدى المفردات لتؤدي المعنى دون الآخر.
    أما “الشيطان” فيمكن أن تؤدي معنيين، لكن لا يمكن لمعنى واحد أن نعبر عنه بمفردتين مختلفتين.

  8. مرحبا دكتور محمد شحرور
    ما حكم الزواج من ملحدة أو لا أدرية .


    الأخ يونس
    لا يوجد ما يمنع، طالما أنها لا تتخذ موقف معاد من الإيمان بالله تعالى.

  9. essalam aalaykom, sorry I don’t have arabic on my computer. can you answer my question is it really HARAM to decorate my house with statues, and masks, I mean African masks because here in Algeria they are telling us that it is Haram because erassoul sala Allah aalauhi wa salam said that angels will never come to that house and this is why it is Haram, is it true thanks a lot for this beautiful new vision of our beautiful religion


    الأخت عبير
    الحرام هو اتخاذ هذه التماثيل كآلهة أو الاعتقاد أنها يمكن أن تنفع أو تضر، أو الصلاة لها أو التبرك فيها، وأغراض الديكور لا تدخل ضمن هذا.

  10. السلام عليكم يادكتور محمد شحرورهل يعني ان لايقوم المسلم بدعوة اهل الكتاب للاسلام والرساله الخاتمه بالتي هي احسن وان نقول لهم ان دينهم صحيح فقط وحدو الله. وكيف تكون رسالة محمد(ص)هي الرساله الخاتمه والمكمله والناسخه لاحكامهم. وكيف يكون محمد(ص)قد بعث للناس كافه وفيهم النصراني واليهودي


    الأخ أبو بكر
    إذا كنت معنياً بالموضوع، فعليك دعوة الناس (بالحسنى) مهما كان دينهم لاتباع الصراط المستقيم (الوصايا) والتزام الأخلاق الحسنة، أما الشعائر فكل إنسان حر بعلاقته الخاصة مع الله.

  11. االنار يعرضون عليها بكرة و ععشيا

    فعلي ظرف مكان
    بكرة و عشيا ظرفي زمان
    السوال هنا هل ال فرعون في حلم ام يساقون االي النار و يعرضون عليها فعلا ???


    الأخ ياسر
    الجنة والنار لم توجدا بعد، بل ستقومان على أنقاض عالمنا هذا {يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُواْ للّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ} (إبراهيم 48) ونفهم من عرض آل فرعون على النار ما يراه الإنسان حين ساعة الوفاة من صورة عن مصيره تبقى ثابتة حتى قيام الساعة، وهي ما ذكره الله تعالى في الآيات {فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ* وَأَنتُمْ حِينَئِذٍ تَنظُرُونَ* وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لَّا تُبْصِرُونَ* فَلَوْلَا إِن كُنتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَ* تَرْجِعُونَهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ* فَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ* فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ* وَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ أَصْحَابِ الْيَمِينِ* فَسَلَامٌ لَّكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ* وَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ الضَّالِّينَ* فَنُزُلٌ مِّنْ حَمِيمٍ* وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍ} (الواقعة 83 – 94).

  12. السلام عليكم

    انا من المتابعين لكتبكم ولكن سؤالت ه1ا السؤال

    ذكر سيدنا محمد صلى الله عليه بأكثر من اسم في المصحف فتارة باسمهن محمد وتارة باسم احمد (ومبشرا برسول من بعدي اسمه احمد)) وتارة باسم طه ((طه – ما انزلنا عليك القران لتشقى وغيرها من الاسماء فكيف لا يكون هناك ترادف في القران الكريم.


    الترادف هو أن يكون للمعنى الواحد أكثر من مفردة واحدة تعبر عنه، وهذا لا ينطبق على أسماء العلم كمحمد.
    علماً أن “طه” لم يكن اسماً للرسول (ص) بل هو مقطع صوتي من السبع المثاني (فواتح السور).

  13. لمريني محمد

    السلام عليكم ورحمة الله
    سؤال حيرني . إذا كانت التوراة والإنجيل كتب نبوة ليس فيها أحكام، فلم يقول الله :(وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَٰلِكَ ۚ وَمَا أُولَٰئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ)
    [سورة المائدة 43]
    ثم (إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ ۚ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ ۚ فَلَا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا ۚ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ)
    سورة المائدة 44
    واضح أن الآيات تتحدث عن أحكام .
    شكرا على التوضيح ولكم كامل التقدير والاحترام.


    الأخ محمد
    في (المائدة 43) هم يسألون عن أمر غيبي وهو بعثة محمد، وهي نبوة (غيبيات)، أما في (المائدة 44) فحكم الله الذي لم يحكموا به هو التوحيد، ولذلك قال عنهم “أولئك هم الكافرون” .

  14. اتمني ان تشرح لي اية الحجاب من فضلك وهل هو فرض من وجهة نظرك أم لا وهل تعاقب من تكشف شعرها من الله عز وجل وهل كلمة خمار يخص بها تغطية الرأس بالذات ارجو ان تجيبني
    ولكم سيدي جزيل الشكر


    الأخت ليلى
    لا يوجد في التنزيل الحكيم آية خاصة بما يسمى الحجاب، ومفردة الحجاب استخدمت فيه بمعنى مغاير للباس، والله تعالى حدد في سورة النور الحد الأدنى لما يجب أن ترتديه المرأة {وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} (النور 31) حيث الإبداء يكون لما هو مخفي، وبالتالي الزينة المخفية هي من أصل تكوين جسد المرأة، وهي الثنيات الجيبية أي الفرج والإليتين وتحت الإبطين والثديين وما بينهما.
    وهناك آية خاصة بعصر النبوة هي {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً} (الأحزاب 59) حيث كانت النساء تخرجن لقضاء الحاجة في الخلاء ويتعرضن للتحرش.
    فالأصل في اللباس هو درء الأذى سواء كان طبيعي أم اجتماعي، ولا يترتب على ذلك ثواب أو عقاب، مع الالتزام بالحد الأدنى،مع ملاحظة أن معظم نساء أهل الأرض يتقيدن بالحد الأدنى، ومعظم قوانين العالم تعاقب من تخرج عارية أو مكشوفة الثديين.

  15. السلام عليكم
    أرجو افادتي حول هل التكليف الوارد بالآية : بالوالدين إحسانا …..
    يشمل الابن الذكر والأنثى ام التكليف بالرعاية والانفاق يخص الذكر وليس الأنثى اي أرجو تحديد الالتزام من الذكر والأنثى


    الأخ وليد
    الإحسان للوالدين هو أمر للناس جميعاً، ذكور وإناث، وقال تعالى {وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً} (لقمان 15) أي ضمن ما هو متعارف عليه في محيطك، وكل إنسان عليه رعاية والديه بغض النظر إن كان إخوته يقومون بواجبهم أم لا.

  16. القول بتخيير المؤمن في صيام رمضان بين الصوم والفدية يري علماء انه منسوخ بالاية التي بعدها (شهر رمضان الذي انزل فيه القران هدي للناس وبينات من الهدي والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا او علي سفر فعدة من ايام اخر ….) ماقولك في هذة الاية وشكرا


    الأخ ياسر
    لا يوجد نسخ في المصحف، وإنما النسخ تم بين الرسالات، فلا يمكن لله تعالى أن يأتي بآية ثم يعيد النظر بما جاء فيها، ولا يوجد دستور تلغي المادة الثانية منه المادة الأولى.
    والآية التي ذكرتها (البقرة 184) خاصة بمن قرر الصيام.

  17. ما هو رأيك يا دكتور في الحسد والعين تحديدا وكيف يقع ضررها هل يكون حسيا او غير ذلك كالوسوسة.


    الأخ أحمد
    قال تعالى {وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ} (الفلق 5)، والشر عمل {وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ} (الزلزلة 8)، فشر الحسد يأتي مما يمكن أن يقوم به الحاسد من أعمال مؤذية، أما غير ذلك مما نسمعه عن أذى جراء “العين” فكله هراء لا أساس له من الصحة.

  18. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته سيدي كيف تفهمون االأية ” فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة و ابتغاء تأويله ” على ضوء مفهوم آيات محكمات و آيات متشابهات التي وردت في كتابكم الأول خول القرآن


    الأخت آمال
    المتشابه هو القرآن، ويحوي آيات الكونيات وقوانين الوجود وآيات القصص، و”الزيغ” له معنى النقصان، ومن يؤول القرآن يستنتج منه النظريات والقوانين العلمية والتاريخية، لكن عليه في الوقت نفسه اتباع ما جاء في أم الكتاب (الرسالة) والقبول بها، وإلا فإن عقله قد أصابه النقصان، فكون القرآن يحوي ما يثبت أنه نص إلهي، يجعل من اتباع الرسالة أمر منطقي، كونها مصدقة بهذا النص.

  19. السلام عليكم

    دكتور شحرور لماذا تقول الصلاة هي تكليف اي كلفنا الله بها بينما في القران هي كتبت علينا اي فرضت علينا ؟ شكرا


    الأخت دانيا
    التكاليف كتبت علينا لكنها ضد الفطرة الإنسانية، لذلك نؤديها وفق الاستطاعة {لا يكلف الله نفساً إلا وسعها} ونثاب عليها ونؤجر، والله فرض علينا إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة بشكل لا خيار فيه، إذ أتى هذا الفرض في سورة النور {سُورَةٌ أَنزَلْنَاهَا وَفَرَضْنَاهَا وَأَنزَلْنَا فِيهَا آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لَّعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ* —– *وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ} (النور 1 – 56)، في حين أن الصيام يمكن للإنسان الاختيار بينه وبين الفدية، والحج يفرضه على نفسه.

  20. دكتور محمد ،

    انا شخص يعاني من رفض اهلي الوالد والوالدة بزواجي من فتاة اخترتها لنفسي ، كيف لي اقناعهم بالقران ان ما فعلوه محرم اذا علمنا ان اسبابهم كانت نابعة من المجتمع ،وليس لها صلة بدين وكانت اسبابهم لعدم معرفتهم باهل الفتاة وان مستواهم يختلف عن مستوانا وهذا باطل بالنسبة لي ، هل على والداي اثم لانه وكما ارى انهم يمارسون دور الالوهية وقد يعتبر ذلك شركا اذا اطعتهم فالله قدر لنا العيش دون ان نختار وقد يقدر علينا الوفاة دون اختيار وترك لنا المجال للاختيار في حياتنا العامة ، هل علي ان اتبعهم ام ماذا انا في حيرة من امري و قد وصلت لطريق مسدود يؤرق حياتي وذلك بسبب اني انسان متعلم ولا ارضخ الا باسباب منطقية ولن ما يجعلني متجمدا الخوف من حزنهم حيث اكن لهم الحب الكبير
    وشكرا


    الأخ خالد
    التنزيل الحكيم حسم موضوع صراع الأجيال لمصلحة الأبناء، وطاعة والديك بعدم الزواج من الفتاة لا يدخل ضمن برهما، ولا يدخل رفضهما ضمن الإثم، فهما أسيرا التقاليد والأعراف.

  21. دكتورنا المفكر انت رائع ولكن اختلفت معك جدا بان تقول ان الرسول رجم امرأه يهودية علي حسب شريعتهو وهذا الفعل لايخرج نهائي من افعال الرسول تلك المراه جائته تائبه اصلا ورسولنا وديننا ارحم من الرحمة فلماذا يقتلها؟ الرسول لا يقتل مذنب تائب ابدا وكان معها رضيعها وترك رضيعها يرعاهغيرها؟؟ هذا مستحيل! الله يقبل التوبه وهي بالفعل تابت فكيف يرجمها وهو يعلم ان كل فعل سيتبعه الناس من بعده


    الأخت سميه
    ليس بالضرورة أن تكون هذه الحادثة صحيحة، وإن صحت هو (ص) كان قد أرجع المرأة وقد أتته وهي حامل تطلب إقامة الحد عليها، ثم عادت بعد الوضع، لكن الأهم ألا نخرج الأمور من سياقها التاريخي، فهو طبق ما كان سائداً في عصره.

  22. عبد القادر

    السلام عليكم شكرا جزيلا على ما تقدمونه للمعرفة
    س1 لمادا وجب عداب الله الاقوام السابقة مثل قوم لوط و ثمود و لم ينزل عداب الله علينارغم اننا تجاوزناهم في اسباب نزول العداب
    س2 الا تضنون معي ان الله بعث انبياء في اماكن متعددة من العالم مثل قارة امريكا و افرقيا السوداء و بما ان التوراة لم تدكر هدا و بما ان المفسرين اتبعوا الاسرائيليات في التفسير لم يدكروا هدا. ما رايكم


    الأخ عبد القادر
    1- قال تعالى {وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً} (الإسراء 15) ونحن اليوم نعيش في عصر ما بعد الرسالات، حيث يفترض أن الإنسانية وصلت لحد من الرقي تستطيع من خلاله التشريع لنفسها.
    2- قال تعالى {وَرُسُلاً قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَرُسُلاً لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ} (النساء 164) و {وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلَّا خلَا فِيهَا نَذِيرٌ} (فاطر 24) فهناك الكثير من الأنبياء الذين لم نعلم عنهم.

  23. الاستاذ الكريم شحرور ارجو ان تساعدني في فهم معني الغيبه من القران الكريم و لك كل الشكر


    الأخ طارق
    قال تعالى {وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ} (الحجرات 12) وفي هذه الآية نهانا عن الغيبة، وهي أن نذكر الآخرين بالسوء في غيابهم، وشبه ذلك بكأن الإنسان يأكل لحم أخيه الميت.

  24. الاستاذ الدكتور محمد شحرور سعيدة بارائك ومقتنعه بدراساتك , وممتنة بانك اصلحت اراء الشيوخ القديمة والتي لا يوجد بها المنطق احيانا خصوصا فيما يتعلق بالمراة , في عصرنا الحالي وقد دخلت المراة جميع المجالات واثبتت نفسها , ولم تعد بنصف شهادة او عقل ولا تابعه لرجل … الخ كما كانوا يظنون حتى ظلموها بارائهم , ارجو فقط ان توضح لي تفسير الاية المذكور فيها شهاد امراتين ورجل , وللذكر مثل حظ الانثيين في الميراث ؟
    شاكرة لك ولجهود العظيمة
    خلود


    بالنسبة لموضوع شهادة إمرأتين مقابل رجل فهي حالة خاصة جداً، فقط في حال تسجيل العقود على طريق السفر وليس في كل الحالات. والآن هذه الحالة غير موجودة أصلاً، لأن المرأة نفسها ممكن أن تكون كاتب بالعدل.
    أما الميراث فالأصل فيه الوصية، وإن لم توجد توزع التركة وفق الحدود التي فرضها التنزيل، وهي تنطلق من مبدأ أن حصة مجموعة الذكور= حصة مجموعة الإناث، ولا يوجد في تفاصيلها إجحاف بحق المرأة، بل على العكس في أغلب الحالات حصة الذكر = حصة الأنثى.

  25. مجدي احمد قهد

    السلام عليكم ….
    بالمفهوم العام ان الاعمال تكتب حال وقوعها لحضيا دون تخطيط مسبق لاعمال كل فرد على حد سواء … وبالتالي يكتمل مفهوم حريه اختيار الانسان لافعاله ويترتب على ذلك حساب في كيفيه استعمال هذه الحريه . ظمن الظوابط ومالعايير الاخلاقيه . وهذا ينطبق على الانس والجن .. الان حين اريد ان اضع على هذه المعادله العدل الالهي والعلم الالهي اصل لتناقض بحسب فهمي انا ولا اقول ان هناك تناقض .. فانا ابحث عن الاجابه وارجوا من حضرتكم المساعده في ذلك … السؤال بابسط من ذلك : قصه ابليس والسجود … هل الله سبحانه يعلم قبل خلق ابليس بان ابليس بملء ارادته وحريه اختياره الممنوحه له لن يسجد ويستجيب للامر الالهي له ؟ فان كان الله يعلم فاذن هو خلق ابليس والخالق يعلم انه من اهل النار مباشره فالزمان بالنسبه لله غير موجود …. فاين مفهوم العدل ؟ وان قلنا ان الله لا يعلم فقد اتقصنا صفه من صفاته جل جلاله …. فلرجو منكم الاجابه على هذا السؤال … وشكرا


    الأخ مجدي
    العدالة الإلهية مطلقة ولا تقاس بعدالتنا النسبية، وإبليس كان من الجن يملك خيار الطاعة والمعصية، في حين لا تملك الملائكة هذا الخيار، بل {لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} (التحريم 6) والله تعالى أغواه ورفعه إلى درجة الملائكة، ليجعل منه رمز المعصية {قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ} (الأعراف 16) ولذلك يقوم إبليس بغواية بني آدم، والشيطان هو رمز تكرار غواية إبليس في الفرد الإنساني والمجتمعات الإنسانية.
    ولولا غواية إبليس لما تحقق جدل الإنسان وجدلية الخير والشر، والتقوى والفجور.

  26. د شحرور
    قال تعالى على لسان نبيه ” لا ادري ما يفعل بي ولا بكم ” وبما انك عودتنا ان لا نسال عن علم الله وقدرته فانني استنتج تلقائيا ان الله يدري ما يفعل بنا لكن سؤالي هو كيف يتم ذلك ؟


    الأخت سعاد
    قال تعالى {قُلْ مَا كُنتُ بِدْعاً مِّنْ الرُّسُلِ وَمَا أَدْرِي مَا يُفْعَلُ بِي وَلَا بِكُمْ إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَى إِلَيَّ وَمَا أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ} (الأحقاف 9) الرسول (ص) يذكر من حوله أنه ليس رسولاً مختلفاً عمن أتوا قبله، ولا يدري إن كان سيُعذب من قبل قومه أم سيعذبهم الله كما عذب أقوام سابقة نتيجة كفرهم، وينفي عن نفسه علمه بالغيب،

  27. الصبر والصلاة

    قالى تعالى : ” واستعينوا بالصبر و الصلاة ” بما انه لم يتم تكرار كلمة استعينوا مرة للصبر واخرى للصلاة يستنتج من ذلك ان الصلاة والصبر في الحقيقة امر واحد وبما ان المقصود من الصلاة في هذه الاية هي الصلاة الشعائرية يتبين ان الصلاة الشعائرية في جوهرها هي صبر .


    الأخت سعاد
    الصلاة في الآية التي ذكرتها هي صلة بالله كعلاقة وجدانية، تدخل ضمن العبادة والاستعانة {إياك نعبد وإياك نستعين}، والصبر مجرد كهذه العلاقة الوجدانية أيضاً، بينما الصلاة الشعائرية أمر مختلف، فيها إقامة وركوع وسجود ولها أوقات محددة.

  28. سؤالي دكتور عن الاحرف السبعة للقران التي نزل بها والتي نتج عنها اختلاف في المعاني مثل يغل بتح الياء ويغل بالضم.ومثل فدية طعام مسكين برواية حغص وطعام مساكين برواية ورش .يعلل العلماء ان هذا اختلاف في اللهجات ولا اراه كذلك لان القران نزل بلسان عربي فصيح وهذا الاختلاف يؤثر في المعاني والاحكام


    الأخت أريج
    لا صحة إطلاقاً لفرضية نزول الوحي على سبعة أحرف أو عشرة أو غيرها، بل نزل على حرف واحد هو لهجة قريش، ومن المستحيل أن يشعر الرسول بالارتياح في إبلاغ ما أنزل عليه من وحي لو جاءه بلهجة غير اللهجة التي يتكلمها، كما سيستهجن سامعوه ذلك، ولهجة قريش كانت لهجة الشعر والأدب.
    لكن ما هو وارد اختلاف النطق بين القبائل وفق اختلاف لهجاتهم، ومن ثم اختلاف التدوين وفق لهجات الحفظة، لا سيما أن الفرق بين قراءة وأخرى هو في التنقيط والتعجيم غالباً.

  29. لماذا تجري الغاز في بلداننا العربية ببطلان صيام الحائض؟ آيات الصيام لا تذكر الحيض إطلاقا! فهل صيام الحائض صحيح و ليس عليها القضاء؟؟


    الأخت خديجة
    لا يوجد ما يمنع صيام الحائض، والصيام لا يستوجب الطهارة.

  30. السلام عليك دكتور، انا بصراحة من المعجبين جداً بطريقة تفكيرك وتحليلك ولكي لا اطيل عليك احببت ان اسألك سؤال . انا اعيش واعمل باستراليا منذ ٢٠ سنة. اريد ان استثمر واتاجر ولكن معظم الفرص الجيدة قد يدخلها شيء من التجارة بلحوم الخنزير للاكل او بيع بعض الخمور الخ، فسؤالي: في رأيك هل تجوز التجارة في هذه الأصناف؟ حاولت البحث على الانترنت ووجدت ان الكثيرين يحرم هذا معتمداً على الآية التالية:

    قُلْ لا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّماً عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَماً مَسْفُوحاً أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقاً أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ ) الأنعام/145

    شكراً لك دكتور وأرجو من الله ان يمد بعمرك حتى تكمل رسالتك.


    الأخ حازم
    الحرام في أكل لحم الخنزير أو ما جاء في الآية، وليس في تجارته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*